الرئيسية / الأمم المضطهدة / الإحتلال الفارسي يعتقل شقيق رئيس اللجنة التنفيذية للمنظمة الوطنيّة لتحرير الأحواز (حزم)

الإحتلال الفارسي يعتقل شقيق رئيس اللجنة التنفيذية للمنظمة الوطنيّة لتحرير الأحواز (حزم)

داهمت مجموعة مدجّجة بالسلاح من جهاز إستخبارات ما يسمّى بالحرس الثوري التابع لدولة الإحتلال الفارسية منزل جمال الكعبي الواقع بمدينة الأحواز العاصمة صباح الاثنين المصادف بتاريخ 04/12/2017، فهدّدت جميع أفراد الأسرة بالأسلحة وعبثت بالمنزل فهتكت حرمته، ثمّ اقتادت جمال الكعبي بقوّة السلاح إلى مكان مجهول.

وقامت المجموعة المسلّحة التي يتجاوز عددها العشرة عناصر بتهديد عائلة الأسير فحذرتها بشدّة من تسريب نبأ الإعتقال إلى خارج الأحواز، وأكّدت بأنّ الأمن سيقوم بإعتقال كافة أعضاء الأسرة وذلك في حال نشر الخبر. واستولت المجموعة المسلّحة على أجهزة الهاتف الجوّال لأفراد الأسرة كما عَمَدَت على بث الذعر بين أفراد أسرة المعتقل، غير مكترثة لا بوجود أطفال في المنزل ولا بتدهور الحالة الصحيّة لوالدته.

علماً أنّ جمال الكعبي لديه ثلاثة أشقاء مناضلين يتواجدون خارج الأحواز لمقاومتهم الإحتلال العنصري الأجنبي الفارسي، وهُم:

1- أحمد الكعبي، رئيس المنظمة الوطنيّة الأحوازيّة.

2- جاسم الكعبي، أسير محرّر وقضى فترات طويلة في الأسر بسجن كارون في الأحواز وسجن إيفين بطهران، ناشط حقوقي.

3- عبّاس الكعبي، رئيس اللجنة التنفيذية للمنظمة الوطنيّة لتحرير الأحواز (حزم).

ويذكر أنّ أشقاء المعتقل جمال الكعبي، هُم من مؤسّسي كلٌ من اللجنة الثقافيّة الأحوازيّة، حركة الشباب العربي الأحوازي، حركة التجمّع الوطني في الأحواز، المنظمة الوطنية الأحوازيّة والمنظمة الوطنيّة لتحرير الأحواز (حزم).

المركز الاحوازي لحقوق الانسان

عن Faisal Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*