الرئيسية / الاحواز / تقارير اخبارية من الانتخابات البرلمانية في ايران: الاحوازيين يرفضون المشاركة في الانتخابات الايرانية

تقارير اخبارية من الانتخابات البرلمانية في ايران: الاحوازيين يرفضون المشاركة في الانتخابات الايرانية

التقرير الاخباري الثالث

حسب المعلومات الواردة للجنة مراقبة الانتخابات التابعة للمركز الاحوازي لحقوق الانسان و المركز الخليجي الاروبي لحقوق الانسان فان نسبة المشاركة كما اعلنت هذه اللجنة مسبقا سوف لن تزيد عن 15

في المئة. و للمتابع الكريم نعلن بان يراقبوا بدقة ادلائات المسئولين الايرانيين التي تبث على الهواء ليصلوا الى البرود في ادلائاتهم النابعة عن خيبتهم و فشلهم في عدم استدراج الناس الى صناديق الاقتراع الا تلك التي كان قد رتب لها من قبل لتكون تحت مجهر الاعلام الايراني الرسمي في طهران و المدن الاخرى و كذلك الاقاليم التابعة للشعوب غير الفارسية التي تشير الى ان المشاركة فيها حتى اقل من 5 في المئة.

 

هذا و اعلنت اللجنة على ان النتائج التي ستعلن من قبل الوزارة الداخلة و مجلس صيانة الدستور سوف لن تفاجئنا لان نتائج الانتخابات الرئاسية مازالت ماثلة امام اعيننا.

202-03-2012

المكز الاحوازي لحقوق الانسان

المركز الخليجي الاروبي لحقوق الانسان

Post · 15.00 pm

التقرير الاخباري الثاني

في اتصال هاتفي لاحد المواطنين الاحوازيين في الساعة الخامسة عصرا بتوقيت الاحواز مع لجنة مراقبة الانتخابات المكونة من اعضاء من المركز الاحوازي لحقوق الانسان و المركز الخليجي الاروبي لحقوق الانسان اشار المواطن الاحوازي على ان بيانات التنظيمات الاحوازية التي طالبت الشعب العربي الاحوازي بمقاطعة الانتخابات كانت قد انتشرت قبل ايام بشكل واسع و كذلك تلقاها الاحوازيين من مواقع الانترنت و بعض القنوات الفضائية و تلبية لهذه الدعوات  الزم الغالبية العظمى من ابناء الاحواز بيوتهم و لم يشاركو في هذه الانتخابات التي لا يعتبرونها تمثلهم و يعتقدون بانها مسرحية هزليتة لا غير و المشاركة فيها تعتبر اطفاء الشرعية على نظام الحكم في ايران و كذلك بالنسبة للاحوازيين الذين يعتقدون بان الاحواز محتلة من قبل الدولة الايرانية فان المشاركة في الانتخابات تعتبر اعتراف بشرعية الاحتلال.

202-03-2012

بتوقيت لندن14.07  الساعة

المكز الاحوازي لحقوق الانسان

المركز الخليجي الاروبي لحقوق الانسان

التقرير الاخباري الاول

الاخبار الواردة من داخل ايران الى فريق مراقبة الانتخابات المرتبط بالمركز الاحوازي لحقوق الانسان و كذلك المركز الخليجي الاروبي لحقوق الانسان حول كيفية استقبال الناس لصناديق الاقتراع تؤشر الى ان الاستقبال باهت جدا و في الكثير من الصنادق لا يوجد احد سوى مسئولين الصناديق و قوات الامن بالاضافة الى الاطفال الذين جمعهم الفضول لمراقبة اي حادث طارء.

هذا طبعا باستثناء العدد القليل جدا من المراكز التي تم اختيارها من قبل موالين النظام التي عادتا يتم اختيارها في وسط المدن و يجتمع الموالين هناك ليتم تسجيل حضورهم من قبل قنوات الفضائية التابعة للاذاعة و التلفزيون الايراني الرسمي.

هذا و يشير المراقبون الى ان قوات الامن و مليشيات البسيج تراغب الصناديق بشدة و تم وضع كاميرات لتسجيل الناخبين و الزائرين لصناديق الاقتراع في كل منتطقة.

هذا و سيوافينا الفريق ببعض الصور و الافلام التي وصلت للفريق و ستعرض بع التاكد من مراعات الاجرائات الامنية لحماية المواطنين في ايران.

202-03-2012

المكز الاحوازي لحقوق الانسان.

المركز الخليجي الاروبي لحقوق الانسان.

Post · 12.30 pm

عن Hossein Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*