الرئيسية / الأمم المضطهدة / النظام الايراني يهدد الاحوازيين بالانتقام لموت العقيد بسطامي

النظام الايراني يهدد الاحوازيين بالانتقام لموت العقيد بسطامي

 

مناشدة من المركز الاحوازي لحقوق الانسان

تابع المركز الاحوازي لحقوق الانسان الاخبار الواردة عن موت المدعو العقيد شير حسين بسطامي رئيس دائرة الشرطة رغم 19 في منطقة حي علوي المعروف بحي الدائرة و الذي يسمونه ابناء الاحواز حي الثورة في مدينة الاحواز(اهواز- خوزستان) و وصل الى معلومات مؤكدة في هذا الشان و منها:ء

 

ان المدعو شير حسين بسطامي  مات تحت اثر مشكلة صحية حدثت له اثناء هجومه على عدد من بيوت العرب الاحوازيين في حي صياحي غرب مدينة الاحواز و تحديدا في الشارع الثالث من هذا الحي في الساعات الباكرة من صباح يوم الاحد الماضي الموافق 19-06-2011 و تقرير الطب الشرعي لمدينة الاحواز يؤكد هذه المعلومة.ء

بعد حادثة سقوط العقيد بسطامي قامت القوات المرافقة له بالقاء القبض و بشكل عشوائي على بعض المواطنين الذين كانوا متواجدين في مسرح الحدث و نقلهم الى اماكن غير معلومة و تهديد بقية المواطنين بالانتقام لموت بسطامي و معاقبة المقبوض عليهم باشدالمجازات.ء

هذا و توصل المركز الاحوازي لحقوق الانسان الى معلومات تدل على ان مواطنين المناطق المجاورة لمقر الشرطة رغم 19 الذي كان يترأسه شير حسين بسطامي, كانوا قد قدموا الكثير من الشكاوي ضده بسبب سلوكه الوحشي في معاملته من الاحوازيين العرب في مناطق حي الثورة و حي صياحي و حي الملاشية و الاحياء المجاورة الاخرى.ء

فكان بسطامي و حسب اعتراف شهود عيان من المناطق العربية المذكورة اعلاه, يتعامل بكل وحشية و عنصرية و شوفينية ضد العرب و ينعت الاحوازيين بنعوت و اوصاف غير انسانية و غير لائقة و يشتم النساء و الرجال المارة و كان حسب وصف احد الشهود, كالثور الهائج يعبث بامن المناطق العربية يمينا و شمالاو لذلك كان معروف بين اهالي المناطق العربية  بـ”جمونك الوحشي ( دور مجرم في احد المسلسلات الصينية التي تبث في التلفزيون المحلي)” و لكن الله في النهاية رحم الاحوازيين من شره و هلكه شرهلاك.ء

اسماء الاحوازيين الذين تم القاء القبض عليهم انتقاما لموت العقيد بسطامي هم:ء

خالد الكعبي 35 عام

محمد حيدري بن جليل 28 عام

علي حيدري 27 عام

حسب التجارب الموجودة لدينا من تعامل السلطات الايرانية مع المحتجزين العرب في الاحواز و خاصة الذين يتم القاء القبض عليهم في مثل هكذا ملفات فاننا متخوفين شديدا على عاقبة هولاء الابرياء من انتقام  النظام الايراني و القضاء على المحتجزين الاحوازيين و نطالب المجتمع الدولي و منظمات حقوق الانسان وكذلك مؤسسات المجتمع المدني بالتدخل السريع و انقاذ الابرياء من قبضة الحكم الجائر في ايران او على اقل التقدير الضغط على ايران لاسراع قبولها بدخول السيد احمد شهيد المقرر الخاص لمجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة الذي عين في 17/06/2011 كمقرر من قبل الامم المتحدة ليذهب لايران و يكتب تقرير عن وضع حقوق الانسان هناك.ء

المركز الاحوازي لحقوق الانسان

27/06/2011

عن Hossein Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*