الرئيسية / الأمم المضطهدة / سلطات الاحتلال الايراني تصدر حكما جائرا بالسجن على رجل الدين الاحوازي الشيخ صالح الحيدري

سلطات الاحتلال الايراني تصدر حكما جائرا بالسجن على رجل الدين الاحوازي الشيخ صالح الحيدري

علم المركز الاحوازي لحقوق الانسان من مصادر احوازية مطلعة ان المحكمة الخاصة بشئون رجال الدين في الاحواز اصدرت حكما بالسجن ثلاثة اعوام بحق الشيخ صالح الحيدري وهو رجل دين احوازي اقام صلاة عيد الفطر المبارك في بداية الانتفاضة النيسانية عام 2005 والقى خطبة انتقد بها السلطات الايرانية و تعاملهم مع الشعب الاحوازي و انتهاكها لحقوقهم القومية و الانسانية ومنعهم من ممارست شعائرهم الدينة بحرية .

وذكرت المصادر ان الشيخ صالح الحيدري عانى منذ ذلك الوقت الحرمان و المضايقات العديدة و منع من المنابر و الحديث و الخطابة بسبب مواقفه الوطنية ومعارضته للاساليب القمعية التي تمارسها السلطات الايرانية بحق الاحوازيين  . يذكر ان الشيخ صالح الحيدري يقبع الان في سجن سبيدار في الاحواز العاصمة.

من جانب اخر ذكرت مصادر احوازية ان السلطات الايرانية اصدرت حكما جائرا باربعة سنوات بالسجن  بتهمة الاخلال بالامن ومحاربة النظام الاسلامي  بحق المواطن الاحوازي ناجي سلمان سليمي وهو من اهالي قرية بيت محميد التابعة لمدينة السوس شمالي مدينة الاحواز العاصمة . و تاتي هذه الاحكام الجائرة على المواطنين الاحوازيين بعيدا عن المحاكم العادلة و القضاء  المستقل و حيث ينتهك النظام الايراني ابسط الحقوق و المعاهدات الدولية.

ان المركز الاحوازي لحقوق الانسان في الوقت الذي يدين مثل هذه الاحكام الجائرة و الغير شرعية يدعو المنظمات الانسانية و ناشطي المجتمع المدني الى رفع اصواتهم تجاه مثل هذه الاعمال و الاساليب التي لا تتناسب وكرامة الانسان وحقوقه المنصوصة و المعترف بها في الاعلان العالمي لحقوق الانسان.

المركز الاحوازي لحقوق الانسان
17-01-2011

عن Hossein Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*