الرئيسية / الأمم المضطهدة / السلطات المحتلة الايرانية تمنع المزارعين الاحوازيين من الفلاحة هذا العام

السلطات المحتلة الايرانية تمنع المزارعين الاحوازيين من الفلاحة هذا العام

استلم المركز الاحوازي لحقوق الانسان وثيقة من المركز الاعلامي للثورة الاحوازية ، حيث الوثيقة تؤكد ان السلطات الايرانية تمنع المزارعين الاحوازيين من الفلاحة لهذا العام.

وتؤكد الوثيقة ان في حال احد المزارعين قام بالفلاحة ، سيلاحق قانونيا من قبل السلطات الامنية التابعة للاحتلال.

كما بررت السلطات هذا القرار بقلّت المياه خلف سد الكرخة واحتياجات الناس لمياه الشرب.

الجدير بالذكر ان السلطات الايرانية بنت العديد من السدود على الانهر الاحوازية واهم هذه السدود سد الكرخة الذي يعد من اكبر السدود الترابية على مستوى ايران ومنطقة الشرق الاوسط حسب ما جاء على ويكي بيديا.

وتعمل السلطات المحتلة الفارسية على تحريف مجرى الانهر الاحوازية نحو العمق الفارسي الامر الذي سبب مشاكل عدة للمواطنين الاحوازيين ، حيث اصبحت المياه غير صالحة للاستعمال ، كما ان الانهر ((الكارون والجراحي والكرخة)) باتت مهددة بالجفاف.

ولابد من الاشارة الى ان الزراعة ، المصدر الوحيد المتبقي للمواطنين الاحوازيين للارتزاق منه ، بعد ما حرمتهم السلطات الايرانية من العمل في الدوائر الحكومية ، وفي حال منع الفلاحة سيواجه المزارعين الاحوازيين مشاكل جمة وستكون حياتهم ومستقبلهم مهدد بالانقراض ، السياسة التي تنفذها السلطات الايرانية لتغيير الديمغرافية العربية للاحواز.

وباتصال من قبل المركز الاعلامي للثورة الاحوازية مع المدير التنفيذي للمركز الاحوازي لحقوق الانسان ، قال السيد فيصل ابو خالد الاحوازي ان السلطات الايرنية تتعمد في منع المزارعين الاحوازيين من الفلاحة لانها تعرف في ذلك تجبرهم على بيع اراضيهم والهجرة من وطنهم.

واكمل ان هذه السياسة العدوانية التي تقوم بها السلطات الايرانية ، تخالف القوانين الدولية والشرائع السماوية ، لانها في ذلك تهدد حياة الملايين من البشر في الاحواز المحتلة.

وطالب السيد فيصل المؤسسات الدولية ومجلس حقوق الانسان ، خاصة المؤسسات التي تهتم بوضع الارض والمياه ، متابعة هذا الامر لما له من تاثيرات سلبية على مستقبل الشعب العربي الاحوازي.

المركز الاحوازي لحقوق الانسان

01-05-2015

عن Faisal Alahwazi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*